Arrow
Arrow
Slider
×

تحذير

JUser: :_load: Unable to load user with ID: 657

الأهداف

الأهداف

تطوير الكلية لتكون مركز إشعاع علمي وحضاري وثقافي في قطاع العلوم الإنسانية وأن تقوم كلية الآداب جامعة بنها... المزيد

الرسالة

الرسالة

تلتزم كلية الآداب جامعة بنها بإعداد خريجين قادرين على البحث والإبداع فى برامجها الأكاديمية المختلفة... المزيد

الرؤية

الرؤية

تسعى كلية الآداب جامعة بنها الى تحقيق الريادة والتميز فى مجالات الأداب والعلوم الانسانية... المزيد

كلمة عميد الكلية

 

أهلاً بأبنائنا الطلاب .. مصريين ووافدين في كليتكم كلية الآداب .. في بلدكم الحبيب مصر .. كلية الآداب أيقونة الجامعة .. والجامعة ضمير المجتمع ومنارته .. هذه الكلية التي كانت ومازالت وستظل بإذن الله تقدم الفلاسفة والأدباء والمفكرين في كل مجال .. لينيروا طريق البشرية ويأصلوا الأخلاق والتقاليد .. لنا رؤية وأمامنا رسالة وهدفنا الجودة .. والطالب عندنا هو الهدف والوسيلة .. هل نستطيع ؟! نعم نستطيع .. إذا توافرت الإرادة .. وتكاتفت الأيدي .. ورعينا الإبداع .. وحققنا العدل والمساواه .. وحافظنا علي تكافؤ الفرص .. والله هو الموفق والمستعان .. ونعم المولي ونعم النصير ..

الأستاذة الدكتورة/ عبير الرباط

 
الأحد, 25 شباط/فبراير 2018 06:01

في نموذج ادارة ازمة حريق بجامعة بنها: القاضي يؤكد أن الشباب جاد في صناعة مستقبله

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

أكد الدكتور/ السيد القاضي - رئيس جامعه بنها علي اهميه الدور الذي تؤديه الجامعه في خدمه المواطنين في مختلف المجالات.
وطالب القاضي أثناء حضوره تجربة اخلاء من الحريق، قام بها طلاب 11 كليه من كليات الجامعه اليوم، بحضور اللواء/ محمود عشماوي - محافظ القليوبيه وعدد من عمداء الكليات والمهندسه/ نجوي العشيري - رئيس مدينه بنها، أن هذه التجربه أثبتت قدرة الشباب المصري علي المساهمه في حل مشكلات المجتمع المختلفه.
وأضاف القاضي أن الشباب يحظي باهتمام غير مسبوق من القياده السياسيه التي جعلته شريكاً في ادارة البلاد.
وقال القاضي أن علي شباب جامعه بنها المبادره بتقديم الحلول الواجبه للمشكلات التي يواجهها المجتمع، والجامعه تعمل باستمرار علي تهيئه المناخ الملائم لابداع الطلاب وتدعيم دورهم الايجابي في مواجهة الازمات.
وقال أن تجربة اليوم بجامعه بنها اعتمدت علي جدية أبنائها ووطنيتهم، وسبق أن أكدت علي أننا ندعم شباب جامعه بنها ليتحولوا الي سفراء لها في العمل العام داخل أماكن اقامتهم في القري والمراكز.
وقال أننا أتفقنا مع طلاب الجامعه علي أن تكون القوافل التي تنظمها الجامعه قوافل تخصصيه، وفقاً لاحتياج كل منطقه ونسعي مع طلابنا ان يتم تنظيم القوافل في اكبر عدد من قري المحافظه، علي أن نبدأ بالقري الاكثر احتياجاً.
وأضاف القاضي أن نجاح معرض منتجات الجامعه الكبير شجع الجامعه علي اقامة معرض متنقل يجوب القري والمراكز ومدن المحافظه، لتلبيه احتياجات المواطنين فيها بعد أن قررنا أن نذهب اليهم بدلاً من ان يتحمل اهلنا من المواطنين مشقة الحضور الينا.

قراءة 132 مرات