Arrow
Arrow
Slider
الرؤية       الرسالة       الأهداف

 eye
 
 message
   
objectives

تسعى كلية الاداب جامعة بنها الى تحقيق الريادة والتميز فى مجالات الاداب والعلوم الانسانية. المزيد

 

تلتزم كلية الاداب جامعة بنها باعداد خريجين قادرين على البحث والابداع فى برامجها الاكاديمية المختلفة. المزيد

 


تطوير الكلية لتكون مركز إشعاع علمي وحضاري وثقافي في قطاع العلوم الإنسانية وأن تقوم كلية الآداب جامعة بنها. المزيد

 

كلمة العميد

 


أ.د/ عبير الرباط

 

  اهلا بأبنائنا الطلاب .. مصريين ووافدين في كليتكم كلية الآداب .. في بلدكم الحبيب مصر .. كلية الآداب أيقونة الجامعة .. والجامعة ضمير المجتمع ومنارته .. هذه الكلية التي كانت ومازالت وستظل بإذن الله تقدم الفلاسفة والادباء والمفكرين في كل مجال .. لينيروا طريق البشرية ويأصلوا الأخلاق والتقاليد .. لنا رؤية وأمامنا رسالة وهدفنا الجودة .. والطالب عندنا هو الهدف والوسيلة .. هل نستطيع ؟! نعم نستطيع .. إذا توافرت الإرادة .. وتكاتفت الأيدي .. ورعينا الإبداع .. وحققنا العدل والمساواه .. وحافظنا علي تكافؤ الفرص .. والله هو الموفق والمستعان .. ونعم المولي ونعم النصير ..

 

الأهداف :

-     إكساب الطلبة المعرفة التخصصية والفهم في التاريخ والآثار.

-    إكساب الطلبة مهارات التدريس والبحث العلمية والعملية التي تمكنهم من الممارسة المهنية في مجال تخصصهم.

-    تنمية مفاهيم التاريخ والآثار من خلال الممارسة المهنية.

-    تنمية شخصية الخريج القيادية والمهنية.

-    إكساب الطلبة المهارات العامة اللازمة للتواصل مع المجتمع المحلي.

-    تعويد الخريجين على البحث العلمي في مجال التاريخ ومناهجه وأساليبه المختلفة.

-    تخريج الكفاءات العلمية من الطلاب والطالبات في التاريخ لتلبية حاجات المجتمع وتوفر فرص العمل لهم واستكمال دراساتهم العليا.

 

  وتحقيقآ لهذا الهدف تنقسم الدراسة فى القسم إلى ثلاث شعب

 

1. شعبة التاريخ القديم : وتختص بدراسة تاريخ مصر القديم وتاريخ الشعوب والحضارات

التى حاورتها فى العصور القديمة فى منطقة الشرق الأدنى أو فى حوض البحر المتوسط

اليونان والروما.

 

2. شعبة التاريخ الإسلامى : وتختص بدراسة تاريخ العالم الإسلامى وحضارته.

 

3 شعبة العصور الوسطى : وتختص بدراسة تاريخ أوربا وحضارتها فى العصور الوسطى .

 

4. شعبة التاريخ الحديث والمعاصر : وتختص بدراسة تاريخ مصر والعالم العربى الحديث وتاريخ العالم فى العصور الحديثة والفترة المعاصرة ، مثل تاريخ أفريقيا ، وتاريخ آسيا ، وتاريخ الأمريكتين ، بالأضافة إلى علوم أخرى ضرورية كالتاريخ الاقتصادى ، والنظام والنظريات السياسية ، وإضافة إلى هذا وذاك يقوم الطالب بدراسة لغة أوربية حديثة فى الفرقة

الأولى ، ويبدأ منذ الفرقة الثانية دراسة نصوص بلغة أوربية حديثة.

 

وهكذا تتكامل موضوعات المقررات التى يدرسها طالب التاريخ لتشكل فى النهاية منظومةعلمية يمكنها أن تصنع عقلية تاريخية تسطيع الإبحار بأمان وسط أحداث التاريخ المتلاطمةوتقود فى نهاية المطاف إلى شاطىء الحقيقة التاريخية التى هى مبتغاه.